الخميس , أبريل 2 2020

تاريخ الكومبيوتر بشكل مختصر

الكومبيوتر الذي نعرفة اليوم ترجع بداياته للقرن التاسع عشر مع احد علماء الرياضيات الانكليز و اسمه (تشارلز بابيج).

استطاع هذا العالم تصميم النواة الاولى للكومبيوتر الذي نعرفه اليوم. بشكل عام، نستطيع تصنيف الكومبيوتر الى ثلاث اجيال ينتمي كل منها الى حقبة زمنية، وكل منها يعطينا اما جهاز جديد او جهاز قديم تم ادخال التحسينات والاضافات عليه.

الجيل الاول: 1937 – 1946

في عام 1937، الجيل الاول للكومبيوتر الرقمي تم بناءه بواسطة الدكتور جون اتانسوف و كليفورد بيري. كان الجهاز يدعى كومبيوتر اتانسوف و بيري. في عام 1943 تم بناء جهاز كومبيوتر يدعى Colossus لاغراض عسكرية. تتالت بعدها عمليات التطوير حتى عام 1946 حيث كان اول جهاز كومبيوتر رقمي للاستخدام العام، حيث تم استحداث وحدات ال ENIAC. هذا الجهاز كان يزن 30 طنا مع 18000 صمام مفرغ للمعالجة. عندما تم تشغيل هذا الجهاز لاول مرة حصل قصور في تجهيز الطاقة الكهربائية لبعض اجزار مدينة فيلاديلفيا الامريكية. اجهزة هذا الجيل كانت تقوم بعمل مهمة واحدة في الوقت، ولم تحتوي على برنامج تشغيل كالذي نعرفة اليوم مثل لنكس، ماك او وندوز.

الجيل الثاني: 1947 – 1962

هذا الجيل من اجهزة الكومبيوتر استخدمت الترانزستور بدلا عن الصمامات المفرغة و التي كانت مرنة بشكل اكبر. في عام 1951 تم تقديم اول جهاز كومبيوتر للاستخدام التجاري للعامة وهو جهاز UNIVAC 1. في عام 1953 تم تقديم جهاز العمل العالمي IBM International Business Machine موديل 650 و 700 والتي تركت بصمتها في عالم الكومبيوتر. خلال حقبة هذا الجيل تم تطوير و استحدث اكثر من 100 لغة برمجة، كانت اجهزة الكومبيوتر تحتوي على ذاكرة و برنامج تشغيل OS ، اما بالنسبة لوحدة الخزن فكانت الاشرطة و الاقراص هي الحل، كذلك كانت هذه الاجهزة تدعم الطابعات.

الجيل الثالث: 1963 – الوقت الحالي

اختراع الدوائر المتكاملة Integrated Circuit جعل من سباق اجهزة الكومبيوتر يصل الى الجيل الثالث حيث انه مع هذا الاختراع المذهل اصبحت اجهزة الكومبيوتر اصغر، تتمتع بقوة و مرونة اكبر مع امكانية التعامل مع اكثر من برنامج بنفس الوقت. في عام 1980 تم تقديم Microsoft Disk OS – MS-Dos وفي عام 1981 قدمت شركة  IBM فكرة ثورية وهي الكومبيوتر الشخصي PC للاستخدام المنزلي و المكتبي. بعد ثلاث سنوات قدمت شركة ابل  Apple كومبيوتر ماكنتوش Macintosh Computer و في التسعينات تم تقديم برنامج تشغيل وندوز  Windows OS. كنتيجة لمختلف التطويرات و التحسينات على اجهزة الكومبيوتر، نرى اليوم الاستخدام الهائل لهذه الاجهزة في كل نواحي الحياة. انه اداة مفيدة للغاية و ستستمر في التطور بمرور الزمن.

عن مصطفى الفارس

إنسان قبل أي انتماء آخر، مهندس علماني من الطبقة الوسطى أعشق موسيقى الجاز وأتقن ثلاث لغات بشرية بالإضافة الى خمس لغات برمجية، على قناعة تامة بأن لي مطلق الحرية في التفكير والنقد وعدم السماح لما هو مقدس عند البعض بالتحكم في مصيري. في اوقات فراغي أكتب بعض المواضيع و أنشرها في هذه المدونة وغيرها من الاماكن. للتواصل يمكن استخدام البريد الالكتروني. من هواياتي البرمجة، السفر، التصوير، الترجمة، إنشاء و إدارة المواقع الالكترونية ثم كتابة المواضيع فيها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *