مختصر مفيد

خطوة مهمة لمنع تفريخ المتطرفين


في الوقت الذي تتبارى الأمم في مضامير العلم الحقيقي، لازالت الدول العربية مستمرة في تفريخ المتطرفين وعالات المجتمعات الذين لا قيمة حقيقة لما سيقدمونه للمجتمع بل على العكس، التأثير سلبي للغاية.

مايسمى بكليات الشريعة و علوم الدين يجب اغلاقها في الحال و مراقبة اي تجمعات مشابهة خارجة عن تنظيم الدولة.

ماذا يقدم هؤلاء للمجتمع؟ لماذا تستمر الدول بالاستثمار في هذه المفرخات للارهاب والتطرف ؟ لكي يخرجوا ابواق دينية للسلطان ؟ هذا خطأ كبير ومجازفة و التجارب السابقة تشهد على ذلك.

اغلاق هذه المراكز مهم جدا و خطوة كبيرة باتجاه الاصلاح.


رأيك مهم، نتمنى منك قراءة التالي:

صديقي/صديقتي، التعليق في موقع صوت العقل متاح للجميع و نحن ملتزمون بنشر جميع التعليقات خلال فترة قصيرة جدا، الغرض من اتاحة هذه الخاصية هو لاثراء المواضيع و ممارسة حرية النقاش البناء و طرح الاراء لاننا نقدس العقل و ما ينتج منه عنه اراء، لذلك نتمنى من الجميع الالتزام بالنقاط التالية قبل التعليق:

  • احترام الاخرين
  • عدم الخروج خارج الموضوع
  • يمنع النسخ و اللصق منعا باتا
  • في حالة رغبتكم بادراج مصدر يمكنكم وضع الرابط له في التعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *